الأحد، نوفمبر 15، 2009

سخافات نظام


من السخافات التي هي منهاج نظامنا الحاكم هي إسقاط المفردات اللغوية القوية على المواقف الهزيلة والمفردات اللغوية القاطعة الدلالة على الأمور التي لا تؤثر في حياة المواطن المصري اليومية أو في تاريخه وحضارته أو تاريخ أمته العربية والإسلامية وحضارتها واستمرار صمودها تجاه كل ما يلم بها من المصائب والكوارث التي يسببها هذا النظام أو ذاك أو تلك الحكومة أو قرينتها في وطن عربي آخر

من المفردات التي كنا نسمعها في المد القومي وثقافته الواسعة ولغته القوية وتعبئته الغير مسبوقة للجماهير يطلع علينا المتحدث الرسمي باسم الأمانة العامة للحزب الوطني فيقول أن مباراة الجزائر ومصر هي مباراة ( فاصلة ) كل الكوارث التي مرت على مصر والوطن العربي والتي كان من المفروض على مصر وجميع الدول العربية أن تأخذ فيها مواقف .. حاسمة وفاصلة وفارقة .. تأتي البيانات والتصريحات والإعلانات السياسية بكل سخف وذل وعار على المواطن المصري والمواطن العربي في كل إرجاء الوطن العربي الكبير ، ولم نسمع بتلك المفردات أو غيرها مما كنا نأمل من أنظمتنا أو حكومتنا أن تقولها في مثل هذه المواقف الفاصلة والحاسمة والفارقة فعلاً ، والتي سوف تؤثر على تاريخنا وحضارتنا وشرفنا وكرامتنا

فحينما تم اجتياح لبنان إبان توقيع كمب ديفيد لم نسمع عن تصريح فاصل أو حاسم أو فارق ولم نسمع عند احتلال جنوب لبنان أو عند الانتفاضة الأولى أو الانتفاضة الثانية أو عند غزو العراق أو عند حرب غزة الأخيرة ولم نسمع عن مفردات مثل هذه تتماشى مع تطلعات أو أمنيات الشعب المصري أو الشعوب العربية

فمن السخف والذل والعار أن تطلق التصريحات من أناس من المفروض أنهم مسئولين سياسيين بكل استخفاف بمثل هذه المفردات ووضعها في غير موضعها عندما يعبر عن أن مباراة الجزائر ومصر مباراة فاصلة فهل هي معركة سياسية أو عسكرية أو اجتماعية يخوضها الشعب المصري تجاه شقيقة الشعب الجزائري

فأين المواقف الفاصلة والحاسمة والفارقة مع الدولة الصهيونية وأين المواقف الحاسمة مع الأميريكان والانجليز والفرنسيين والدنمارك وجميع الدول الغربية يا أعضاء الحزب الوطني السخيف





هناك 6 تعليقات:

اقصوصه يقول...

امممم

لا ادري بما اعلق

هناك امور نقف امامها عاجزين

ووتتطاير امامنا الحروف والكلمات

فلا نستطيع الامساك بها

لتكوين اي جمله

او حتى كلمه

لذا اعجز عن التعبير!

واحد من العمال يقول...

السلام عليكم

سياسيينا للأسف لايجيدون سوى اللعب بالكلمات


ودمت أخى بخير

قلم رصاص يقول...


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احييك اخي الكريم على بوستك الرائع
صحيح كلامك النهاردة ليس بجديد علينا لأنك لم تخترع جديدا عن الحزب الوطني .. فهم لابخلون علينا بكل مالذ وطاب مما يعكر علينا صفو الحياه

ولكن يا اخي انا لي استفسار بسيط جدا من حضرتك بخصوص ردك عندي

انا عاوز اعرف حضرتك اني مؤمن بأن الرجوع للحق فضيلة وانا لو عندي فكرة ما عن حد ما واتضح لي وباقتناع شخصي فيما بعد زيف هذه الفكره فالحمدلله لا اكابر ولا تأخذني العزة اغير رأيي .. فنحن بشر ..نصيب ونخطئ

ومن قال لك اني عندما ارد عليك فيما قلته عن الرئيس السادات ، أني سأهاجمك او لن اكون موضوعيا في الرد . اولا حضرتك لسه معرفتش انا هقول لك ايه .
ثانيا انا لست قريبا للسادات .. فالسادات شئنا جميعا ام ابينا كان زعيما لمصر كما كان عبدالناصر الله يرحمهم جميعا ..دي واقع لا انا ولا غيري هنغير منه شيئ

ثم انك من حقك تتفق او تختلف مع اي شخصية .. كما ان هذا الحق موصول لي انا ايضا .. فكما هو من حقك فهو من حقي ايضا .. وليس لي ان احجر على رأيك كما انه ليس ان تحجر علي رأيي .. الموضوع بسيط جدا !

وانا شخصيا احب واحترم واقدر اي زعيم .. خصوصا عبد الناصر والسادات .. لأني عندما اقيم شخصا ما لا اضعه في قالب واحد .. عدو ام حبيب ..

يا اخي كل زعيم له اخطاؤه وله نجاحاته.. ومن الظلم بل ومن غير المنطقي ان نضعهم في قوالب جامدة .. ونصفه يا اما بالزعامة او يا اما بالخيانه

خذ عندك مثلا .. فيه ناس كتيره جدا من اللي بيحكموا على الاشياء بهذه الطريقة ، يعتبرون عبدالناصر هو من ضيع مصر بسبب نكسة 67 ..والناس دول نسيوا للرجل انجازاته ونسيوا انه اللي حرر البلد من الاستعمار وامم القناه وبني السد العالي وعمل صناعه وطنية .

انت ممكن ترد عليهم وتقولهم ان عبدالناصر مكانش هو السبب في النكسه .. هما بيردوا ويقولوا : لماهو مكانش السبب امال كان رئيس الدولة ازاي .. يبقى كان رئيس ضعيف بقى ومكانش بيحكم البلد ..الخ الخ

يا اخي الكريم حاول تفهم وجهة نظري بكل بساطة .. كل اللي انا عاوز اقوله اننا نصفق للنجاحات وننتقد الاخفاقات ولنفس الشخض .. لكن من الظلم ان نضع الشخص في قالب واحد ..والا بقى ساعتها ميبقهاش عندنا اي شيئ نفتخر بيه ابدا

عموما الخلاف في الرأي لايفسد للود قضية

وانا شخصيا تعبت من كتر الجدل حول تاريخنا وزعاماتنا من ايام رمسيس التاني لحد النهاردة .. مفيش زعيم واحد لحد الان اتفقنا عليه ابداااااا

دمت في امان الله

معتز شاهين - باحث تربوي يقول...

ما هو عايز أيه من شعوب ( فاصلة ) من زمان

تحياتي على تلك المقالة الهادفة وأتمنى من الهان تزول تلك الغمة أو لنقل المهزلة

وكل عام وأنت بخير بمناسة العشر الأول من ذي الحجة .. تقبل الله منا ومنكم صلح الأعمال

ويبقى التواصل

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

أصلهم ميقدروش على اسرائيل
لكن الجزائريين مش مشكلة
وكمان مش هنخسر ماما أمريكا وقتها

Beram ElMasry يقول...

عيد سعيد
أدامه الله على الجميع بالخير والبركة
وحفظ عليكم الصحة والسلامة