الخميس، يوليو 08، 2010

فتاة وامراة عصرية ..؟



كان حلمي دائما أن أتزوج من مثقفة جامعية .. تفهمني وافهما وتشاركني كفاحي ، وتقف إلى جواري في معركة الحياة .. وقد تحقق هذا الحلم .. للأسف .

ووجدت إلى جواري امرأة من نوع غريب .. امرأة قضت أربع سنوات في كلية الآداب لتتعلم فناً واحداً وهو فن الانتصار على الرجل ، أنها تتكلم في لباقة وتلبس شيك وتعلب الجولف وتعزف على البيانون وتقرأ الكتب ولا يعجبها شيء في الدنيا .

إذا سألتها أين تذهب ومتى تعود مطت شفتيها وعاتبتني لأني لا اثقب بها وإذا منحتها ثقتي عاتبتني لأني لا أغار عليها كما يجب ، فإذا اشتعلت حباً وغيرة ، قالت لي : لنكن أصدقاء ، إن خير الزواج ما قام على الصداقة ، فإذا أعطيتها الصداقة أشعرتني بأهمية الجنس ، فإذا وجهت همي إلى الجنس ، قالت لي : أوه .. أنت همجي .

أنها تعسة دائماً ، طموح لدرجة المرض ، تطلب كل شيء لمجرد أنها تحمل " دبلوم " قسم انجليزي من كلية الآداب ، وتعمل نصف يوم كما يعمل الرجل ، ومع هذا فهي أول كل شهر تتحول فجأة إلى بنت بيت وتنتظر الإنفاق عليها.

بيتنا فوضى به طباخ وخدامة بالإضافة إلى أمي التي تعمل كخادمة وداده للأطفال وأمي الآن عجوز بلغت السن التي يجب فيها أن تستريح ومع هذا أجد أحياناً مناظر أتألم لها من قلبي ، أجد أمي وعلى حجرها طفلان والمدام ممددة على الفراش بعد عودتها من الشغل ، وفي يدها جريدة فرنسية ، لقد بدأت اعتقد أن زوجتي شقية معذبة .

أنها لا تعرف ماذا تفعل بنفسها أو بثقافتها أو بي ، وهي أيضاً لا تعرف معنى الثقافة ، ولكن ما ذنبي أنا ؟ وما الحل ..؟



******



إن ذنبك هو ذنب ملايين الرجال والنسا وذنب الجيل التعس الذي يتغير بسرعة ويتلقى الهزة العنيفة التي تتلقاها عربات الترام حينما تندفع القاطرة فجأة بدوت تدرج إلى الأمام .

المرأة العصرية أمام وهج الثقافة والحرية الفجائية أصبحت مهزوزة موزعة الرغبة لا تعرف ماذا تريد ، ولهذا تندفع في عدة طرق في وقت واحد ، أنها تريد السفر والتجول حول العالم ، وتريد الحب ، وتريد الجنس ، وتريد المغامر ، مجرد المغامرة ، وتكفر بالقديم لمجرد أنه قديم ، وتهلل للجديد لجرد أنه جديد وتطلب ألف شيء ولا تقدم في مقابله شيئاً واحداً .

إن إحساسها بحقوقها أكثر من إحساسها بواجباتها ، إحساسها بحريتها أكثر من إحساسها بمسؤولياتها ، لأنها تمر بتجربة جديدة ، أنها تخرج لأول مرة من القفص ، فلا تفكر في شيء إلا في التصفيق بجناحيها والطيران في الجهات الأربع .

والحل هو الصدام ، ليس هناك مفر من الصدام بينكما ، عامل زوجتك المثقفة على أنها غير مثقفة ، وعلمها بالشدة والحزم أن .. معنى الثقافة هو المسؤولية ..!!

هناك 14 تعليقًا:

افروديت يقول...

أسمح لي أن أقول رأيي بصراحة فأنالا أجيدفن المجاملات ولا يروقني أصلا... المرأة التي تحدث عنهافي البوست مع أحترامي أذاكنت تقصدحدمعين بموضوعك هذا...هذه ليست المرأة العصرية ع الأطلاق هذه أمرأة مفحمة بالغرور الذي لامعني له كم من النساء حاصلات علي مستوي تعليم راقي وعلي أعلي مستوي ولكن لايفعلن مثل هذه ... وعذرآ أن أقول لك أن هذا الرجل ظالم لنفسه ولأمه التي تصمت لقلة حيلة أبنهامع زوجة لاتهتم بشيء سوي بعض الأشياء التافهه كقرأة الجريدة أولعب الجولف ولا أقلل أبدآ من شأن القرأة ولعبة مثل الجولف لكن رأيي أنه لايصلح أن أمارسهما علي حساب أخرين مهما كنت مدللة وأعتدت علي ذلك.... تحياتي مقال ينرفز.

عطش الصبار يقول...

صوره المرأه المثقفه هنا صوره مشوهه
فلا انا او ابنتى او اختك او بنت عمك الخ الخ هكذا
هذه صوره تليفزيونيه
نحن بخير يا فارس انظر لمعظم نساء مصر المطحونات
النموذج الذى عرضته ليس سوى صوره مشوهه لزوجه رجل مشوش ترك لها الحبل على الغارب
لاتنظر لمثل هذه النماذج ولكن انظر للسيدات فى فى مدينتك او قريتك ماذا ترى انظر الى امك وخالتك وجارتك قد يكن البعض منا ليس لهم حظ من علم ولكن انظر لثقافه الفطره ولحب الذى تحيط به الاخرين انظر الى التضحيات يقدمنها هذا يشمل جيلى وجيلكم
رفقا يا فارس
تحياتى

أم الخــلـود يقول...

السلام عليكم ..

في الحقيقة أخي في الله لقد انحصر مفهوم المرأة العصرية في أشياء سطحية فقط ولم تعد صورة المرأة الخلوقة والعفيفة هي المثالية بل تشوهت بسبب هجمات كثيرة على المرأة بشكل عام والمرأة المسملمة بشكل خاص.

أسأل الله أن يوفقك في اختيار الشريكة المناسبة لك آمين

Sharm يقول...

كل نفس مسخرة لما خلقت لاجله

فارس عبدالفتاح يقول...

الفاضلة / عطش الصبار

تحية واحترام


عند حضرتك حق في ما قلتيه وايضا يوجد جانب اخر من الصورة واعلم ان هذا الجانب ليس من وسطنا ولا من ثقافتنا ولا من طبقتنا الاجتماعية ايضا .

وهذه القصة نسختها من كتاب الدكتور مصطفى محمود ( 55 مشكلة في الحب ) فاعجبتني هذه القصة فاردت ان اضعها لاراى ردة الفعل تجاهها وقد حدث .

فلك كل تقدير واحترام .

نسر الشرق يقول...

الحقيقة انا قرأت ليك تعليق فى مدونة وحبيت اعلق عليه
اولا ازاى انت بتحكم على الشعب المصرى انه مش هينتخب الاخوان لو كانت الانتخابات نزيهة
انا مش اخوان ولا حاجة بس انا شايف انهم احسن الموجودين
ثانيا مين قالك ان السنة شايفين الشيعة خطر حقيقى على الاسلام
اعتقد ده كلام خايب بيرده النظام علشان يبرر موقفه المعادى لايران التى تعاديها اسرائيل وكذلك لكى يشوه صورة حماس التى تتبنى موقف المقاومة التى لايرديدها النظام
كيف تضع صورة جمال عبدالناصر ( مع اعتراضى على افعاله واتفاقى مع نواياه )وتهاجم حماس او الاخوان فى وقت اولى بهجومك الصهاينة والامريكان ومن حول مصر الى عزبة ومملكة
لماذا تهاجم المعارضة الحقيقة فى مصر دون وجود ما يدعوا لتأييد السلطة

Sharm يقول...

استاذي الفاضل فارس

عندما قلت كل نفس مسخرة لما خلقت له لم اقصد المغزى الديني ابدا انما هي جملة خطرت على بالي لاقتناعي الشخصي بها

اخي الفاضل , انا اغلقت باب التعليقات لاني فعلا لا اريد اقناع احد بما انا مقتنع به ولا اريد ان يغير احد فكره الا بعد ان يقرأ , و للعلم انا لم أقصد رفضا لحجاب مطلقا و لكني اردت ايصال رسالة مغزاها ان لا يعتقد الناس انهم على صواب دون ان يتحروا الرأي الاخر الذي في حالة بعض تشدداتنا الاسلامية ما يكون صحيحا و لكننا نرفض او نخاف , لا ادري

لا يجب ان يصنع الرأي دينا

نسر الشرق يقول...

الاخ الكريم فارس اولا اود شكرك على اهتمامك بتعليقى الاخير
وثانيا اود شكرك على اسلوبك المحترم فى عرض وجهة نظرك وردك على التعليق
ثالثا بالنسبة للشعب المصرى فهو شعب متدين بطبعه وليس جل ما يستهويه الطعام والشراب والدليل رفض الشعب المصرى لاتفاقية الكويز رغم انها تفتح افاق للتصدير على حساب المعتقد الدينى والقومى
وهل لو طرحت امريكا قيام اتحاد بين مصر واسرائيل واحتلال الاراضى العربية الغنية وتقسيم ثرواتها علينا ورغد العيش فمن يقبل فى الشعب المصرى
رابعا لماذا دائما عندما يطرح فكر دينى نتهمه بالمظهرية لماذا لاتقدم بديل جوهرى حقيقى للدين بدلا من رفض المشروع الاسلامى بالكلية
لماذا نحكم على نوايا الاخرين بالمظهرية
رابعا اخى الكريم
انا اعيش بالمملكة العربية السعودية الان وكنت بالحرم المكى الاسبوع الماضى اصلى بجوار اخى الشيعى والى جواره اخى السعودى والى جواره الاخوه من كل البلدان الخليجيه
فانت تحكم على الشعب الخليجى بانه يريد التعاون مع الشيطان للقضاء على ايران ولا اعتقد ان الشعوب العربية توافقت مع انظمتها يوما ما
كذلك تحكم على الشعب المصرى بانه سيرفض الاخوان ولا اعتقد اذا كنت انت على صواب ان الشعب المصرى فى معظمه قادر على ان يفرق بين المظهرية الدينية والجوهرية الحقيقة حتى يرفض الاخوان انطلاقا من المنطق الذى تتحدث به
اخى الكريم
تقبل تحياتى
وليتحد الجميع فى مقاومة العدو الخارجى
الصهاينة والامريكان
وليس ايران المسلمه
وليتحد الجميع ضد العدو الداخلى
الانظمة المستبدة التى تريد توريث الحكم
وليس الاخوان بمظاهرهم الدينية
تحياتى

نسر الشرق يقول...

الاخ العزيز فارس اولا اود ان اعرف
هل انت تختلف مع التيار الذى يتظاهر ويلعب بالمشاعر الدينية ام انك ضد المشروع السياسى القائم على الدين
اذا كان الاول فلماذا لا تقدم انت مشروع سياسى دينى حقيقى او تنادى به
واذا كان الثانى فاعلم ان التاريخ الذى ليل نهار نتفاخر به ونقول اننا مهد الحضارة الغربية قامت كلها وولدت من رحم المشروع الخلافة الاسلامية وان العدل والسلام الاجتماعى والرخاء عاش الناس فيه ايام المشروع الدينى
اما بخصوص المثالية التى لا تراها على ارض الواقع فانا ادعوك لقطع مسافة ليست بالكبيرة من الكويت الى مكة وتصلى فى الحرم الى جانب اخاك الشيعى ستجده ينتظرك وانا اصلى الى جواره فهذا واقع يحدث كل يوم لذلك اقول لك
عفوا الاسلام هو الحل
تحياتى لك

نسر الشرق يقول...

الاخ الكريم اولا اسمح على ان اوضح لك انك تتجاوز حقك فى تأييد فكرة بعينها
فأنت تجاوزت حقك اولا لتحكم على المصريين بأنهم لن ينتخبوا الاخوان وهذا حق لا يملكه احد
ثانيا تحكم على الاخوة العرب بانهم جميعا على اختلاف نمط تفكيرهم بكرهم للشيعة بالتضامن مع انظمتها وانت لا تملك هذا الحق
ثالثا تتجاوز حقك فى تأييد اى فكرة لتحكم على باننى غارق الى اذنى وهذا ليس لك بحق وانا لا اسمح به
من حقك ان تعتقد ما تعتقد لك ليس الى الحد الذى تتجاوز هذا الحق الى اهانة الاخرين واذا كنت تعتقد انك كنت تنتصر فى حواراتك على الاخرين بانك تتجاوز فى حقهم فلا يتجاوزوا معك فهذا انتصار بطعم الهزيمة
ثانيا ان ما تتحدث عنه من صراع بين الامام على وسيدنا معاويه رضى الله عنهم
هو عصر نهاية الدولة الاسلامية التى ننشدها دولة الخلافة
تلك الدولة التى كان ينام اميرها تحت شجرة بلا حراسة تمنعه عن الرعيه
حكم فعدل فامن فاطمئن فنام
تلك الدولة التى كان اميرها ياكل الخل والزيت
تلك الدولة التى لم يتولى سيدنا عبدالله ابن عمر الخلافة بعد ابيه وهو لها اهل ويملك ابيه ذلك
اما ما تتحدث انت عنه فهى دولة مدنية لا تختلف عما تنادى انت به
اما كونك تقبل ان يكون النظام ملحد فلماذا تفكر فى دنياك دون اخرتك وهذا يتنافى مع جوهر الدين ومع تعاليم الدين
لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الاخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا ابائهم او ابنائهم او اخوانهم او عشيرتهم
فما بالك بالحاكم
ام انك لن تود الحاكم اما بخصوص العالم الايرانى فذلك صراع انظمة موالية لامريكا واخرى للامة
فانت معرض للاختطاف من المدينة المنورة او من القاهرة اذا رغبت امريكا بك وانا اعدك بذلك
اما بخصوص اجبار الشيعه على الصلاة فلم اجد احد من الاخوة السنة يتتضرر منهم ربما تجد مصرى يتضرر من البدو او سعودى من بنجالى لكنك لن تجده يتضرر من الشيعى ادعوك لزيارة البيت لتتأكد من ذلك لن اقول لك انك غارق
لاننى لا اغرق فيما ليس لى بحق

علاء المصرى كل يوم يقول...

أسمحلى فأنت
أخطأت الأختيار فمن المؤسف أن تكون متزوج
وغير مروض للنساء أسف أشك أنك سلبى بعض الشيء أعتزر على هجومى
تحياتى لك

نسر الشرق يقول...

الاخ الكريم فارس انت بمشروعك وانا بمشروعى لم نريد الا الخير لامتنا ودولتنا وأهلنا
هناك نظام موجود يعمل ضد كل ما نريد له الخير
لماذا لا نبحث على ما يجمعنا بدلا من الجدال حول ما يفرقنا
لا اعتقد انك لديك مشكلة مع الاسلام السياسى
انت تقول انك تعارض المظهرية الدينية وانا ايضا لا اؤيد المظهرية
ولكنى اريد جوهر الدين فهو فيه الخير
فهو الذى سيجعل الحاكم يحكم بالعدل
ويجعل المحكوم يتقن عمله والنتيجة ان ترتقى الامة
اذا وافقت على ذلك فانا اوجه دعوة اخرى لى ولك من جانب والاخوة الشيعة من جانب اخر
ان لدينا ما يجمعنا اكثر مما يفرقنا
شهادة ان لا اله الا الله
فلنعمل ضد الصهاينة الذين يردون ان نضرب بعضنا بعض

نسر الشرق يقول...

قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم
تركت فيكم ما ان تمسكتم به لن تضلوا بعدى ابدا
كتاب الله وسنتى
ليس فيهما الشيخ ابو اسحاق الجميع معرض للخطأ لذلك هو ليس حجة علينا
قال الامام على بالحق يعرف الرجال وليس بالرجال يعرف الحق
على فكره انا من اشد المعجبين بالشيخ ابو اسحاق لكنى لن اقبلها منه
فلا كهنوت فى الاسلام
هناك جماعة فى مصر اعرف بعض افرادها يقول لهم ائمتهم ان الله يرسل كل 100 عام 15 رجل يملون عليهم ما يفعلونه
لكنى لست واحد منهم
ارسل الله عز وجل لى رسول
وكتاب تعهد بحفظه
هما مرجعيتى ولا اجد فيهم ما يحملنى على معادة الشيعة
امرت ان اقاتل الناس حتى يقولوا لا اله الا الله محمد رسول الله
وعلى الله حسابهم
ورزقنى الله عز وجل عقل لانظر حولى وافكر واعلم ان عدوى هم الصهاينة والامريكان
ابدا لن تكون ايران حتى لو قالها الشيخ الجليل ابو اسحاق فهو ليس احد اركان الاسلام الخمسة
تحياتى لك

farmaseutti يقول...

Salamo 3aleekom
Ana bas habeet aslem 3aleek we kol sana we enta taeb
greetings
Mohamed Hassan